128 129
تدريبات إلكترونيةالترم الأولالترم الأول1ثالصف الأول الثانويالصف الثالث الثانويالصف الثاني الثانويبلاغة1 ترم أولبلاغة2 ترم أولبلاغة3تدريبات إلكترونية 1ثتدريبات إلكترونية 2ثتدريبات إلكترونية نحو وبلاغة 1ث ترم ثانتدريبات إلكترونية نحو وبلاغة 2ث ترم ثانتدريبات إلكترونية نحو وبلاغة 3ثتدريبات إلكترونية1ث ترم ثانتدريبات إلكترونية2ث ترم أولتدريبات إلكترونية2ث ترم ثانتدريبات إلكترونية3ثتدريبات-إلكترونية1ث-ترم-أولكورس تأسيسي في البلاغة

الدرس السادس عشر : تدريبات إلكترونية الأغراض البلاغية للخبر

تايلوس في البلاغة

Advertisements
Advertisements

 الأغراض البلاغية للخبــــــــــــــــــــــــــــــــر 

 غرض الخبر الحقيقي  :

Advertisements

إخبار المخاطب حقيقة الخبر،      وهذا لا يدخل في نطاق الأدب ولا في الدراسات البلاغية.

الغرض البلاغي للخبر:

  هو أن يوحي بشعور قائله،  ويدل على حالته النفسية التي يحس بها وبهذا لا يكون الغرض   منه أن يعلم القارئ بمضمونه،  ولكن الخبر فيه يخرج عن حقيقته إلى أغراض أدبية أخرى.

الأغراض البلاغية للخبر:

1- الفخر:  إذا كان الأسلوب يتضمن المفاخر والأمجاد بضمير المتكلم (أنا ـنحن ) مثل قول الشاعر:

–  ومكارمي عدد النجوم ومنزلي      مــــأوى الكرام ومنــــزل الأضــياف ؟.

وقول المتنبي:

–  الخيل والليل والبيداء تعرفـني       والسيف والرمح والقرطاس و القلم

–  أنا الذي نظر الأعمى إلى أدبي     وأسمعت كلماتـــي من بـــــه صــمم

2- التعظيم   إذا كان الأسلوب يتضمن الإشادة بالمخاطب ، كقول حسان بن ثابت:

–  إن الرسول لنور يستـضاء به          مهند من سيــــوف الله مســــــــلول

وقول الفرذدق :

هَذا الَّذي تَعرِفُ البَطحاءُ وَطأَتَهُ         وَالبَيتُ يَعرِفُهُ وَالحِلُّ وَالحَرَمُ

هَذا اِبنُ خَيرِ عِبادِ اللَهِ كُلِّهِمُ             هَذا التَقِيُّ النَقِيُّ الطاهِرُ العَلَمُ

3- إظهار الحزن والأسى:  إذا كان الأسلوب يتضمن ألماً يعانيه الأديب ، نحو قول ابن زيدون :

 يخفي لواعجه والشوق يفضحه         فقد تساوى لديه السر والعلن

وقول البارودي في منفاه:

–  أبيت في غربة لا النفس راضية       بها ولا الملتقى من شيعـيتي كثــب

وقول مطران:

مـــتفرد بصــــبابتي متـــــــفرد      بكآبتــــي متــــــــفرد بعنــــــــائي

4- الوعظ والإرشاد: إذا كان الأسلوب يتضمن تذكير بالأخرة والحساب

كقوله تعالى:

” كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ  وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ”

وقول الشاعر:

النَفسُ تَبكي عَلى الدُنيا وَقَد عَلِمَت           إِنَّ السَلامَةَ فيها تَركُ ما فيها

 لا دارَ لِلمَرءِ بَعدَ المَوتِ يَسكُنُها                  إِلّا الَّتي كانَ قَبلَ المَوتِ بانيها

5- إظهار الضعف : إذا كان الأسلوب يتضمن الإقرار بالضعف وقلة الحيلة

– قال تعالى:  ” رب أني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا”

– قال تعالى:   ” رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير “

6- الشوق والحنين:  إذا كان الأسلوب يتضمن إظهار الشوق والحنين للقاء والاجتماع  بالمحبوب، كقول أحمد شوقي:

وطني لو شغلت بالخلد عنه        نازعتني إليه في الخلد نفسي

7 ـ المدح :إذا تضمن الأسلوب مدحاً للمخاطب ، كقول أبي تمام :

Advertisements

 فإنك شمس والملوك كواكب    إذا طلعت لم يبدُ منهن كوكب

8- الاستهزاء والسخرية : إذا كان الأسلوب يتضمن التحقير والاستهزاء كقول الشاعر:

يقتر عيسى على نفسه        وليـــس بباق ولا خالد

 ولو استــــطاع لتقتيره          تنفس من منخر واحد

9- الاسترحام والاستعطاف: إذا تضمن طلب الصفح والعفو ، كقول الشاعر:

أتيـــــــــــــتُ جــرمــاً شـنـيــعــاً           وأنــــت لـلــعــفــو أهــــــــــــلُ

فـــــــــإن عـــفـــوت ، فــــمــــنٌ           وإن قتــلــــت فــعـــــــــــــــدلُ

وكقول كعب بن زهير:

 نبئت أن رسول الله أوعدني             والعفو عند رسول الله مأمول

10- التهديد و الوعيد   :  إذا كان الأسلوب يتضمن تهديدا ووعيدا ، كقوله تعالى:

–  ” إن جهنم كانت مر صادا للطاغين مآبا”

وقول الشاعر:

سنقضي على الظلم الذي ساد بيننا           بعزم يبيد الظالمين ويهزم

11- الحث والاستنهاض: إذا كان الأسلوب يتضمن استنهاضا للهمم وحثا على العمل والبعد عن التراخي والرضا بالقليل، كقول شوقي: 

وما نيل المطالب بالتــــــمني           ولكن تؤخـذ الدنيا غلابا

وما استعصى على قوم منال          إذا الأقدام كان لهم ركابا

وقول حسن الشرنوبي:

إن للشعب ثورة توقظ الغافي         وتحيي  قبل الجسوم القلوبا

ومن الموت ان تعيش ذليلا             ضــــائع الــــــــــــــرأي حائرا

12- إظهارالحسرة: إذا كان الأسلوب يتضمن الحسرة على شيئ محبوب ، كقوله تعالى على لسان أم مريم عليها السلام :

 “رب إني وضعتها انثى”

لأنّ الله تعالى يعلم ما وضعت، ولكنّ الغرض إظهار التحسّر على شيء محبوب، فقد كانت تحبّ أن تضع ذكرا، فلما وضعت انثى أبدت حسرتها.

-كقول الشاعر حزنا عن من فارقوه بالموت:

ذهب الذين يعاش في أكنافهم           وبقيت في خَلْف كــــجلدِ الأجربِ

13- التحذير :إذا كان الأسلوب يتضمن ما يخيف ويرهب ، نحو قوله (ص) :      

“أبغض الحلال إلى الله الطلاق”

14- اللوم والتأنيب: إذا كان الأسلوب يتضمن التأنيب واللوم الموجه إلى شخص ما جزاء على سوء صنيعه، وتعنيفه.

كقول الشاعر:

أُعَلِّـمُهُ الرِّمَـايةَ كُلَّ يَـومٍ               فَلمَّـا اشْتَدَّ سَاعِدُه رَمانِي

وتتعدد الأغراض البلاغية فهناك العتاب إظهار الفرح وإظهار الغضب ..إلخ

  التدريب الأول   (تدريبات على الأغراض البلاغية للخبر ) سجل في النموذج التالي :

 

للحصول على نسخة pdf للتدريبات  اضغط على الرابط التالي:

https://dardery.site/wp-content/uploads/2021/09/الأغراض-البلاغية-للخبر.pdf

Advertisements

Mr.Ahmed Dardery

- معلم و باحث لغوي مصري عمل بتدريس اللغة العربية في مصر والبحرين حاصل على الماجستير من كلية دار العلوم بجمهورية مصر العربية - شارك في عدد من المشروعات البحثية ، فكان عضوا في فريق بناء معجم التعابير الاصطلاحية (2007)م توزيع دار أبو الهول – القاهرة - كان عضوا في مشروع مدونة الفصيح من مسموع الطفل العربي لجامعة جورج تاون - شارك في تأليف كتاب " المباحث النظرية في تعليم الكتابة العربية : دراسة وصفية نقدية وببليوجرافيا" الصادر عن مركز المللك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للعام 2019م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا يمكنك التصفح فأنت تستعمل حاجب الإعلانات من فضل قم بإغلاقه وأعد تحميل الصفحة