128 129
الترم الأول1ثالصف الأول الثانويقراءة1ث ترم أول

سلسلة الاختبارات على القراءة المتحررة: الاختبار (15)

الصف الأول الثانوي

Advertisements

        سلسلة الاختبارات على القراءة المتحررة

الاختبار (15)

إعداد أحمد درديري

1      – لعل من المؤسف أن المشتغلین الأوائل بالنشاط الإشعاعي لم یكونوا على درایة بأخطاره، و هكذا قضت ماري كوري مثلا باللوكیمیا، و هو من أمراض الدم الذي ینجم عن التعرض المدید للإشعاع. لذلك فالتدریع أمر أساسي في جمیع أنواع النشاط الإشعاعي، وتختلف سماكة الدرع و نوعها تبعا لنوع الإشعاع.

2       – تتصف جسیمات ألفا بأنها غیر نافذة و یمكن إیقافها بصفیحة من الألمنیوم، وتنحصر تأثیراتها البیولوجیة بسطح الجلد فحسب، فتولد ما یعرف “بحروق” الإشعاع. و لعل كلمة “حروق ” مضللة فمع أن ارتفاع  درجة الحرارة المتولدة بفعل هذا النوع من الإشعاع لا یتعدى بضع أجزاء من الألف من الدرجة إلا أن  الحروق التي تعقبه لا تشفى نظرا لتخرب البنیة الجزیئیة للخلایا المصابة. أما نفاذیة جسیمات بیتا فتحتاج إلى صفیحة ألمنیوم ثخينة لإیقافها. وأما نفاذیة أشعة جاما  فهي بالغة الشدة و تحتاج إلى العدید من سنتیمترات من الرصاص لإنقاص  الشدة التي یعطیها منبع كبیر إلى سویات مأمونة. و بما أن أشعة جاما  تخضع لقانون التربیع العكسي في الهواء، فإن التدبیر الأنسب هو الابتعاد قدر الإمكان عن منبع أشعة جاما . تؤثر أشعة جاما  في الأعضاء الداخلیة في الجسم و ذلك نظرا لقدرتھا العالیة على النفاذ.

3       – یشكل الإشعاع النیتروني مشاكل خاصة. فلأن النیترونات غیر مشحونة لذا لا تولد سوى القلیل من الأیونات و تمتلك مدى أبعد نسبیا في نسیج الجسم، ولكنها تسبب أضرارا ذات شأن عند اصطدامها بالخلایا الحیة بسبب كتلتها العالیة. یقارب النیترون في كتله نواة الهيدروجین، وبما أن الجسم یحتوي أعدادا كبیرة من نوى الهیدروجین في خلایاه لذلك تفقد النیترونات مقدارا كبیرا من الطاقة مما یتسبب بضرر بالغ للخلایا. و لعل أفضل الوسائل – للأسباب ذاتھا  لإیقاف النترونات استخدام مواد تحتوي أعدادا كبیرة من ذرات الهیدروجین – شمع البرافین فعال في ھذا المجال. یمكن أن یتسبب الإشعاع بأذیة فوریة كحروق الإشعاع،ولكن تأثیراتها على الأمد البعید هي الأشد خطورة. فھو یتسبب فضلا عن اللوكیمیا، بالإصابة بالسرطان و الأذیة الوراثیة، نظرا لأنه یؤثر في الخلایا السریعة الانقسام في الجسم، كخلایا الكبد و أعضاء التكاثر. ویمكن للإشعاع أن یخرب العین و یتسبب في تصلب الجسم البلوري مما یشوه وضوح الرؤیة.

لهذه الأسباب مجتمعة، ینبغي تداول المنابع المشعة دائما بالحذر والحیطة والتعقل.

Advertisements

– تخير الإجابة الصحيحة من  بين البدائل المتاحة :

1- المقصود بـ (قضت) في الفقرة (1)

ׄ  ماتت                   

ׄ  انتهت من تجربتها          

ׄ  مرضت               

ׄ  رحلت عن بلدها

 2- من سياق القطعة فإن معنى (ينجم) الموجودة في الفقرة (1)

ׄ  ينتج                  

ׄ  يتسبب في                            

ׄ  يخرج                 

 ׄ  يرزح

3- من الفقرة (2) أي العبارات التالية صحيح:

ׄ  أشعة جاما  أقل نفاذية من جسيمات الفا                   

ׄ  جسيمات الفا أكثر نفاذية من جاما

ׄ  أشعة بيتا أكبر نفاذية من جسيمات الفا                   

ׄ  أشعة جاما  أقل نفاذية من جسيمات بيتا

4- يستدل من الفقرة (2)على أنَّ:

Advertisements

ׄ  الرصاص يفوق الألمونيوم في العازلية                    

ׄ  الألمونيوم يفوق الرصاص في العازلية

ׄ  جسيمات الفا تولد حروق تصل درجة حرارتها لدرجة حرارة غليان الماء

ׄ  أقل الإشعاعات نفاذية هي إشعاعات جاما

5- من الفقرة (3) فإن الكاتب يعزي استخدام مواد تحتوي على أعداد كبير من ذرات الهيدروجين ، لإيقاف النيترونات:

ׄ  لأن النيترونات تقارب في كتلتها كتلة الهيدروجين

ׄ  لأن النيترونات لا تستطيع اختراق ذرات الهيدروجين

ׄ  لأن ذرات الهيدروجين تمتص النيترونات

ׄ  لأن النيترونات تمتلك مدى أبعد في أنسجة جسم الإنسان

6- تختل الرؤية في العين بسبب :

ׄ  تصلب بؤبؤ العين   

ׄ  ارتخاء الجسم البلوري      

ׄ  تحجر الجسم البلوري 

  ׄ  ارتخاء بؤبؤ العين

7 – أنسب عنوان لعموم النص هو:

ׄ  الإشعاعات : وترتيبها بحسب درجة نفاذيتها

ׄ  الإشعاعات : تأثيرها واحتياطات السلامة منها

ׄ  الإشعاعات : والأمراض التي تسببها              

ׄ  الإشعاعات : تعلمها خطوة بخطوة

للدخول إلى الاختبار اإلكتروني و معرفة الإجابات الصحيحة سجل في النموذج التالي:

للذهاب للاختبار التالي  اضغط الرابط :

سلسلة الاختبارات على القراءة المتحررة: الاختبار (16)

Advertisements

Mr.Ahmed Dardery

- معلم و باحث لغوي مصري عمل بتدريس اللغة العربية في مصر والبحرين حاصل على الماجستير من كلية دار العلوم بجمهورية مصر العربية - شارك في عدد من المشروعات البحثية ، فكان عضوا في فريق بناء معجم التعابير الاصطلاحية (2007)م توزيع دار أبو الهول – القاهرة - كان عضوا في مشروع مدونة الفصيح من مسموع الطفل العربي لجامعة جورج تاون - شارك في تأليف كتاب " المباحث النظرية في تعليم الكتابة العربية : دراسة وصفية نقدية وببليوجرافيا" الصادر عن مركز المللك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للعام 2019م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا يمكنك التصفح فأنت تستعمل حاجب الإعلانات من فضل قم بإغلاقه وأعد تحميل الصفحة