128 129
اختبارات إلكترونية أدب 3ثاختبارات الكترونيةاختبارات الكترونية3ثالصف الثالث الثانوي

سلسلة الاختبارات في الأدب: الاتجاه الوجداني (الاختبار2)

الصف الثالث الثانوي

Advertisements

سلسلة الاختبارات في الأدب

الاتجاه الوجداني

(الاختبار 2)

 تخير الإجابة الصواب لما يلي مما بين البدائل المتاحة  :-

1- يقول مطران :

مُتَفَرِّدٌ بصَبَابَتي ، مُتَفَرِّدٌ****   بكَآبَتي ، مُتَفَرِّدٌ بعَنَائِي

السمة الرومانسية  التي نستنتجها من هذا البيت هي

□  الامتزاج بالطبيعة

Advertisements

□  الخيال الكلي

□  نزعة الحزن واليأس والتشاؤم

□  الوحدة العضوية

2- يقول مطران :

ألشعر تلبية القوافي****        والشعور بها مهيب

وبه من الإيقاع ضرب****    لا تحاكيه الضروب

السمة الرومانسية  التي نستنتجها من هذين  البيتين  هي

□  الامتزاج بالطبيعة

□  النزعة الذاتية

□  نزعة الحزن واليأس والتشاؤم

□  الوحدة العضوية

3- يقول مطران :

ضحَّاكةً كالنور في الزهر  ****  رقاصةً كالغصن في الوادي

كرارةً كنسيمة السحر ****     ثرثارةً كالطائر الشادي

السمة الرومانسية  التي نستنتجها من هذين  البيتين  هي

□  الامتزاج بالطبيعة

□  النزعة الذاتية

□  نزعة الحزن واليأس والتشاؤم

□  صدق التجربة

4- – يقول مطران :  في مطلع قصيدته ” المساء”:

دَاءٌ أَلَمَّ فخِلْتُ فيهِ شِفَائي  **** من صَبْوَتي ، فتَضَاعَفَتْ بُرَحَائي

يشير هذا البيت إلى جانب من كلاسيكية  مطران تمثل في:

□  الخيال الكلي

□  الامتزاج بالطبيعة

□  الغرض الشعري

□  البدء بالتصريع

5- – يقول مطران  في رثاء أحد الشعراء الكلاسيكيين :

يا خير من خط الرثاء لو أنه****يجري لسال محاجرا وقلوبا

هلا نعيت به شبابك قبل أن****           تنعى محبا راحلا وحبيبا

يشير هذان البيتان إلى بعض المآخذ التي أخذها مطران على الإحيائئين:

□  الانصراف عن النفس اللإنسانية

□  كثرة النظر في القديم وتقليده

□  كثرة شعر المناسبات

□  الأولى والثالثة

6- – يقول عبد الرحمن شكري:  :

ألا يا طائــــرَ الفــــــردو س****إن الشعر وجـــدانُ

وفي شدوكَ شعرُ النفـس****  لا زورٌ وبهتـــــــانُ

يشير هذان البيتان إلى أحد  الأسس التي يقوم عليها الاتجاه الوجداني:

□  التعبير عن النفس الإنسانية

□  الاعتزاز بالثقافة الجديدة

□  التطلع للمثل العليا

□   الوحدة العضوية في القصيدة

7- – يقول مطران  في وصف الغروب :

وَالشَّمْسُ في شَفَقٍ يَسِيلُ نُضَارُهُ****فَوْقَ العَقِيقِ عَلَى ذُرَىً سَوْدَاءِ

يشيرهذا البيت إل بعض التناقضات التي وقع فيها مطران والتي تتعلق بــ

□  الخضوع لضرورات الوزن والقافية

□  غياب الوحدة العضوية

□  علاقة الصورة بالوجدان

□   ذاتية التجربة

8 – يقول مطران  :

– نَحْنُ لَمْ نَخْتِرِعْ جَدِيدَ المَعَانِي ****وَغَلَوْنَا فِي لَفْظِهَا تَحْسِينَا

لُغَةُ الضَّادِ لا تَضَنُّ عَلَيْكُمْ**** إِنْ جَدَدْتُمْ بِكُلِّ مَا تَبْتَغُونَا

يشير هذان البيتان إلى ما تتميز به الصيغة الشعرية الجديدة لدى الوجدانيين:

□  التعبير عن الذات

□  اكتساب  الألفاظ دلالات جديدة وقدرة على الإيحاء

Advertisements

□  انطلاق الصورة من الوجدان

□  التخلص من الأنماط الشعرية المتكررة

9 – يقول مطران  :

هَذِي الرَّزِيْئَةُ فيْكِ****أَفْدَحُ مَا أُصِيبَ بِهِ الكَمَالْ

أَتُرَى يَعَزِّي بَاكِياً****مِنْ فِعْلِهَا قَوْلٌ يُقَالْ

يَا شَمْسُ لَمْ يَكْملْ نَهارُكِ****   كَيْف فَاجَأَكِ الزَّوَالْ

. ما الذي عابَه  مطران على  وجاء به في الأبيات السابقة؟

□  الانشغال بالمناسبات والمجاملات.

□  بعدُّد الأغراض الشعرية في القصيدة الواحدة.

□  التأثُّر بالقدماء في ألفاظهم وصُوَرهم.

□  عدم تحقُّق الوحدة الفنية.

10 – يقول مطران  :

– للبأس كانت دولةٌ فتصرمت****واليوم جدت دولةٌ للباس

بالرأي فل السيف واجتمع الهدى****والفضل والإحسان في القرطاس

يتضح من الأبيات أن مطران كان مرحلة انتقالية بين القديم والجديد ، فما ملمح القديم الذي تراه في البيتين:

□  البدء بالغزل والوقوف على الأطلال

□  الوحدة العضوية في البيتين

□  رصانة اللغة

□  البدء بالتصريع

11 – يقول مطران  :

حَبَّذَا الشِّعْرِ خَاطِرٌ يبْعَثُ النُّورَ****وَلَفْظٌ دَانٍ بعِيدُ المَرَامِي

قوله في الشطر الثاني :” وَلَفْظٌ دَانٍ بعِيدُ المَرَامِي” يشير إلى سمة تتميز بها الصيغ الشعرية الجديدة عند االوجدانيين:

□  المزج بين التراث والعصرية

□  الاستفادة من النظريات الحديثة

□  انطلاق الصورة الشعرية من الوجدان

□  القدرة الإيحائية للكلمات.

12 – يقول مطران  :

فَمَا الإِنِشَاءُ إنْشَاءٌ إذَا مَا****بِهِ انْطَبَقَ الرَّسِيمِ على الرسيم

يشير هذا البيت إلى مأخذ من المآخذ التي أخذها مطران على الإحيائئين:

□  غياب الوحدة العضوية

□  كثرة النظر في القديم وتقليده

□  كثرة شعر المناسبات

□  الانصرف عن النفس الإنسانية

13 – يقول مطران  :

– ملِكَ العِرَاقِ تَجِلَّةٌ وَسَلامُ****            أَنْتَ الهِلالُ وَلَمْ يَفُتْكَ تَمَامُ

يَا حُسْنَ هَذَا التَّاجِ فِي هَذَا الصبِّي****الحبُّ أَصْدَقُ فِيهِ وَالإِكْرَامُ

. ما الذي عابَه  مطران على  وجاء به في الأبيات السابقة؟

□  الانشغال بالمناسبات والمجاملات.

□  تعدُّد الأغراض الشعرية في القصيدة الواحدة.

□  التأثُّر بالقدماء في ألفاظهم وصُوَرهم.

□  عدم تحقُّق الوحدة الفنية.

14 – يقول مطران  :

– يَا حَبِيباً مَا لِي سِوَاهُ حَبِيبُ****وَبِهِ كَانَ مِنْ صِبَايَ هِيَامِي

أَنْتَ لَوْ لَمْ تَكُنْ أَلِيفَ شَبَابِي****           لَمْ تُطِبْ لِي نَضَارَةُ الأَيَّامِ

يشير البيتان إلى سمة من سمات الرومانسية عند مطران وهي:

□  الخيال الكلي في الأبيات

□  حرارة العاطفة

□  الامتزاج بالطبيعة

□  استخدام الرمز

15 – يقول مطران  :

– أتَى هَذَا الزَّمَانُ بِأَلْفِ الوْنٍ****جَدِيدٍ فِي الفُنُونِ وَفِي العُلُومِ

كُنُوزٌ لِلأَدِيبِ بِهَا ثَرَاءٌ****فَلَيْسَ بِقائِمٍ عُذْرُ العَدِيمِ

يشير هذان البيتان إلى أحد  الأسس التي يقوم عليها الاتجاه الوجداني:

□  التعبير عن النفس الإنسانية

□  الاعتزاز بالثقافة الجديدة

□  التطلع للمثل العليا

□   الوحدة العضوية في القصيدة

 

للتدريب الإلكتروني والتأكد من الحل سجل في النموذج التالي:

 

للذهاب إلى الاختبار التالي اضغط الرابط

 

 

Advertisements

Mr.Ahmed Dardery

- معلم و باحث لغوي مصري عمل بتدريس اللغة العربية في مصر والبحرين حاصل على الماجستير من كلية دار العلوم بجمهورية مصر العربية - شارك في عدد من المشروعات البحثية ، فكان عضوا في فريق بناء معجم التعابير الاصطلاحية (2007)م توزيع دار أبو الهول – القاهرة - كان عضوا في مشروع مدونة الفصيح من مسموع الطفل العربي لجامعة جورج تاون - شارك في تأليف كتاب " المباحث النظرية في تعليم الكتابة العربية : دراسة وصفية نقدية وببليوجرافيا" الصادر عن مركز المللك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للعام 2019م.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا يمكنك التصفح فأنت تستعمل حاجب الإعلانات من فضل قم بإغلاقه وأعد تحميل الصفحة