128 129
الترم الأولالصف الثاني الثانويتدريبات إلكترونيةتدريبات إلكترونية 2ثتدريبات إلكترونية2ث ترم أولنصوص2 ترم أول

تدريبات إلكترونية على درس المعلقات

الأدب للصف الثاني الثانوي

Advertisements
Advertisements

المعلقات

تعريفها: قصائد طوال من عيون الشعر العربي وأجود الشعر الجاهلي قالها كبار الشعراء الجاهليين في مناسبات خاصة جمعوا فيها بين عدة أغراض، استحسنها العرب وخلدوها.
س:علل: المعلقات من خير شعر العرب بلاغة.

Advertisements

لفصاحتها وتصويرها لبيئتهم الفكرية والنفسية وأحوال معيشتهم.

س: لماذا سميت المعلقات بهذا الاسم؟

1ـ لأنها كتبت بماء الذهب وعلقت على أستار الكعبة.

2ـ لأنها كانت مكتوبة ومعلقة على عمود الخيمة.

3- لأنها لجودتها تشبه الجواهر التي تتزين بها النساء.

4ـ لأنها كانت تعلق بالأذهان لروعتها وجودتها.

ولا مانع من جميع الآراء ولكن الرأي الأقرب للصواب هو تعلقها بالأذهان لروعتها وجودتها.

س : ما عدد المعلقات و من شعراؤها ؟

أرجح الأقوال تؤكد أن المعلقات سبعة و أصحابها هم :

1 ـ  امرؤ القيس بن حجر بن الحارث الكندى :لقب بالملك الضليل كما ورد فى كتاب نهج البلاغة

2 ـ طرفة بن العبد البكرى : كان أقصرهم عمرا ، اشتهر بالغزل و الهجاء ، و توفى سنة 569 م .
زهير بن أبى سلمى المزنى : كان أعفهم قولا ، و اكثرهم حكمة ، ابنه كعب بن زهير من شعراء صدر الإسلام توفى زهير سنة 627 م

4 ـ لبيد بن ربيعة العامرى : الوحيد الذى أسلم ، و قال الشعر فى العصر الجاهلى و الإسلامى  ، حيث قال : ألا كل شيء ما خلا الله باطل                و كل نعيم لا محالة زائل

     فاستدرك عليه رسول الله ـ صلى الله عليه و سلم ـ قائلا : ” إلا نعيم الجنة .

5 ـ عمرو بن كلثوم التغلبى : كان مشهورا بالفخر ، أمه ليلى بنت المهلهل ، توفى سنة 600 م . 

6 ـ عنترة بن شداد العبسى : اشتهر بأنه أحد فرسان العرب ، و أكثر شعره الغزل و الحماسة .

7 ـ الحارث بن حلزة اليشكرى : اشتهر بالفخر وهو ، أطول الشعراء عمرا ، و توفى سنة 580 م .

و بعض النقاد يضيف إليهم ثلاثة شعراء ، هم :

ـ النابغة الذبيانى .        ـ الأعشى ( ميمون قيس ) .            ـ عبيد الأبرص .

1 ـ امرؤ القيس :

س بم لقب امرؤ القيس و متى توفى ؟
ج : لقب امرؤ القيس بأمير شعراء العصر الجاهلى و عرف بالملك الضليل ، و توفى سنة 565 م .

س: يعتبره النقاد أمير شعراء العصر الجاهلي؟

ج: لأنه كان بارعًا خاصة في الوصف فقد وصف الليل والخيل والصيد. وأجاد القول في استيقاف الصحب، وبكاء الديار، وتشبيه النساء بالظباء والمها، وفي وصف الخيل، وفي ترقيق النسيب، وجودة الاستعارة، وتنويع التشبيه، ويغلب على شعره التشبيه والوصف  

س: بم يتميز شعره ؟

ج: أجاد القول في استيقاف الصحب، و بكاء الديار ، وتشبيه النساء بالظباء و المها ، و في وصف الخيل ، وفي ترقيق النسيب، و جودة الاستعارة، وتنويع التشبيه ، و يغلب على شعره التشبيه و الوصف  .

 

س: ما مطلع معلقته ؟

ج: إنها أول شعر علق بنفوس الناس ووجدانهم ، و مطلعها :

قفا نبك من ذكري حبيب ومنزل        بسقط اللوى بين الدخول فحومل

س: ما الموضوعات التي تدور حولها المعلقة ؟ 

البكاء على الطلال ، و وصف المحبوبة ، ووصف المها و الفرس، ووصف الليل و الصيد و البرق و المطر .

2 ـ طرفة بن العبد البكري

 س: كيف كانت نشأته ؟ وبم لقب ؟

ج: أقصر شعراء الجاهلية عمرا ، نشأ يتيما ، و بلغ من الشعر ما لم يبلغه الكثيرون ، و العرب تقول : ” أشعر الناس ابن العشرين ” و يلقب بـ”الغلام القتيل ” فقد قتل غدرا و عمره لم يتجاوز السادسة والعشرين

 س : ماذا قالوا عن طرفة ؟
ج : قالوا عنه : أفضل الناس و احدة و هى المعلقة و مطلعها :

لخِولة أَطْلالٌ بِبرْقَةِ ثَهْمَدِ                 تَلُوحُ كَبَاقي الْوَشْمِ في طَاهِرِالْيَدِ

س : ما الموضوعات التى تدور حولها معلقته ؟

ج : تدور معلقته حول بكاء الأطلال والترحال ، والمعاهد وذكرياتها ، ووصف الحبيبة ووصف الناقة والفخر الشخصى ، والحكمة والشكوى ، ورثاء نفسه .

س : بم تتميز معلقته ؟

ج : تعد من أجود المعلقات ، وأكثرها غريباً ، وأغزرها معنى ، وأدقها وصفاً ، وأرصنها لفظاً وعبارة .

3- زهير بن أبي سلمى

س: ماذا تعرف عن نسب زهير ونشأته؟ وما أثر بشامة بن الغدير عليه؟

ج: من قبيلة مزينة وهي فرع من “مضر”، نشأ في بيئة كلها شعر فقد كان أبوه شاعرًا، وخاله بشامة بن الغدير شاعرًا وهو أحد الأشراف، واستفاد من حكمته وأدبه، وكانوا يرجعون إليه في معضل الأمور، فشب زهير متخلقًا ببعض صفاته، كما لزم زهير أوس بن حجر زوج أمه، وكان شاعر مضر في زمانه، وكانت أختاه شاعرتين، وكان في نسله شعراء منهما أبناه “كعب وبجير” وابن كعب كذلك.

س: متى توفى زهير؟

 ج: توفى زهير قبل البعثة النبوية.

س: بم تسمى قصائده؟ ولماذا؟

تسمى قصائده بالحوليات؛ لأنه كان ينظم القصيدة في أربعة أشهر، ويهذبها في أربعة أشهر، ويعرضها على خواصه في أربعة أشهر، فلا يظهرها إلا بعد حول كامل.

س: بم اشتهر زهير؟ وما رأى عمر بن الخطاب في شعره؟

ج: اشتهر بالحكمة، والمدح الصادق، قال عنه عمر بن الخطاب: كان زهير لا يمدح الرجل إلا بما فيه.

س: ما الموضوعات “الأغراض” التي تدور حولها معلقته؟

ج: بدأها بمقدمة طللية يناجى فيها الديار الدارسة، ثم ذكر الترحال، ومدح السيدين اللذين أصلحا بين عبس وذبيان، وذم الحرب وما تحدثه من دمار، ومدح عبس لتماسكها وقبولها الدعوة إلى الصلح، ثم ختمها بكثير من أبيات الحكمة التي سبق تناولها، ومطلعها :

أَمِن أُمِّ أَوفى دِمنَةٌ لَم تَكَلَّمِ                  بِحَومانَةِ الدُرّاجِ فَالمُتَثَلَّمِ.

4- لبيد بن ربيعة

س: ماذا تعرف عن لبيد؟ ولماذا يعد من الشعراء المخضرمين؟

ج: من أشراف الشعراء المجيدين، والفرسان المعمرين، والحكماء المحنكين، يقال إنه عمر مائة وخمسًا وأربعين سنة، عاش معظمها في الجاهلية، وقد أدرك الإسلام فأسلم وهاجر، وحسن إسلامه، وكان مع الوفود التي أقبلت على النبي صلى الله عليه وسلم ثم عاد إلى بلاده، وتنسك وحفظ القرآن كله وهجر الشعر، ولما سئل عن ذلك قال: اكتفيت ببلاغة القرآن.

 

س: للنابغة رأى فيه وهو في صباه. وضحه.

ج: ظهر نبوغ لبيد منذ صباه ولما رآه النابغة قال له: ” يا غلام، إن عينيك لعينا شاعر “.

س : كان لبيد ذا محامد فى الجاهلية أكدها الإسلام . وضحها .

ج: كان لبيد ذا محامد في الجاهلية أكدها الإسلام، مثل: حسن المعاشرة، وحسن المفارقة، وحفظ الجار، والنجدة، والجلد، والصبر على النوائب، والعزة والمنعة، وكان يحاسب نفسه على هذه الأخلاق ويقول: ” ما عاتب الحر الكريم كنفسه “.

س : ما مطلع معلقته ؟

ج : عفتِ الديارُ محلُّها فمُقامُها     بمنًى تأبَّدَ غَوْلُها فَرِجَامُهَا

الشرح : عفت ديار الأحباب ومحيت منازلهم التى كانت فى منى ، وقد توحشت الديار لارتحال قطانها .

Advertisements

س: بم يتميز شعره؟

ج: يتميز شعره وخاصة معلقته بنبالة الفخر، وجزالة الألفاظ، وفخامة العبارات، ودقة المعاني، وشرف المقصد، وكثرة اشتماله على عقائد الإيمان، والحكمة الصادقة والموعظة الحسنة.

5- عمر بن كلثوم

 عمرو بن كلثوم بن مالك التغليب سيد تغلب وفارسها وشاعرها المعروف بمعلقته، وهو أحد فتاك العرب، وأمه ليلى بنت المهلهل. كان موقعه وموقع أسلافه مدعاة للفخر، على أنه لم يفخر بكثرة المال، وكثرة الإبل، ولكن بالعزة والمنعة، وبالقوة والبسالة في الحرب، وبكرم العنصر ومجد الأسلاف، فأبوه كلثوم بن مالك أفرس العرب، واشتهرت أمه بالأنفة وعظم النفس تفاخرًا بأبيها.

س: بم اشتهر عمرو بن كلثوم؟ ولماذا؟

ج: اشتهر بالفتك، فقيل: أفتك من عمرو؛ لأنه فتك بالملك عمرو بن هند في قصره على مرأى من حاشيته.

س: ما مطلع معلقته؟ وفيم خالف المعلقات؟

ج: تبدأ معلقته بوصف الخمر ولم تبدأ بالغزل أو البكاء على الأطلال كباقي المعلقات ومطلعها:

ألا هُـبَّي بِصَحْنِكِ فاصْبَحِينا          ولا تُـبْقِي خُـمورَ الأنْدَرِينا

س: ما رأى ابن قتيبة في معلقته؟

ج: قال ابن قتيبة: “هي من جيد شعر العرب”

س: ما الموضوعات التي تدور حولها المعلقة؟

ج: تدور المعلقة حول وصف الخمر، ووصف ساقية الخمر، والفخر بالقبيلة وأيام حروبها، والتهديد والوعيد لعمروبن هند.

س: بم عرف عمرو بن كلثوم؟ ولماذا؟

ج: عرف بشاعر القصيدة الواحدة؛ لأنه لم يصل إلينا من شعره سوى معلقته وبعض المقطوعات الصغيرة.

س: ما موقف عمرو بن كلثوم من الملك عمرو بن هند؟

ج: كانت الأحداث التي عاصرها عمرو تلقى بظلالها على نفسه، فالحرب بين بكر وتغلب لم تضع أوزارها، وهو زعيم تغلب وفارسها، وعندما يلتقي طرفا النزاع للصلح ثم يفشل الصلح بقيادة عمرو بن هند الذي انحاز في حكمه إلى قبيلة بكر مما أثار عمرو بن كلثوم وكشف عن بطولة وأنفة وعزة حين عارض ابن هند ولم يستسلم لظلمه بل إنه قتله عندما حاول أن ينتقص من قدر تغلب عندما أوعز إلى أمه أن تستخدم ليلى أم عمرو بن كلثوم فاستغاثت به فقتله بين حاشيته.

س : ما مكانة قصيدته عند العرب ؟

ج : أنشد عمرو المعلقة فى سوق عكاظ فأجلتها العرب ، وعظمتها بنو تغلب، ورواها صغارهم وكبارهم  لا يملون روايتها ، ولا يسأمون قصتها حتى قيل إنهما ألهتهم عن العمل والكفاح فقال فيهم الشاعر :

ألهى بني تغلب عن كل مكرمة      قصيدة قالها عمرو بن كلثوم

ومن قصيدة عمرو :

أَبَا هِنْـدٍ فَلاَ تَعْجَـلْ عَلَيْنَـا… وَأَنْظِـرْنَا نُخَبِّـرْكَ اليَقِيْنَــا

بِأَنَّا نُـوْرِدُ الـرَّايَاتِ بِيْضـاً… وَنُصْـدِرُهُنَّ حُمْراً قَدْ رُوِيْنَـا

وَأَيَّـامٍ لَنَـا غُـرٍّ طِــوَالٍ… عَصَيْنَـا المَلِكَ فِيهَا أَنْ نَدِيْنَـا

س: بم تميزت المعلقة؟

ج: طبع عمرو بن كلثوم معلقته بطابع الفخر والحماسة، وكان لذلك تأثير في ألفاظه فجاءت سهلة واضحة جزلة قوية، أما أخيلته فكانت ملائمة لعاطفة الفخر والحماسة وكذلك الموسيقى.

س: ما أسباب حرب البسوس؟

ج: حرب البسوس هي حرب قامت بين قبيلة تغلب بن وائل وأحلافها ضد بني شيبان وأحلافها من قبيلة بكر بن وائل بعد قتل الجساس بن مرة الشيبانى البكري لكليب بن ربيعة التغلبى ثارا لخالته البسوس بنت منقذ بعد أن قتل كليب ناقة جارها سعد بن شمس الجرمى، ويذكر المكثرون من رواة العرب أن هذه الحرب استمرت أربعين عامًا من سنة 494 م ويذكر المقللون أنها استمرت بضعة وعشرين عامًا.

6 ـ عنترة بن شداد العبسى

عنترة بن شداد العبسى، أحد فرسان العرب، كانت أمه حبشية، وأبوه أحد سادات عبس، وكان من عادات العرب ألا تلحق ابن الأمة بنسبها، ويصبح في عداد العبيد، وكان شداد قد نفاه (أنكره) ثم اعترف به وألحقته بنسبه، وكان عنترة يدافع عن عبس مع شقائه بحب عبلة ابنة مالك.

س: عانى عنترة عقدتين. ما هما؟ وما موقفه منهما؟

من خلال شعره تعرف أنه كان يعانى عقدتين أثقلتا قلبه هما: رق أمه – وسواد وجهها ووجهه، إلا أنه بهمته استطاع بفروسيته وبطولاته أن يقاوم هاتين العقدتين وتسلى عنهما.

س: ما أغراض الشعر التي تقلب فيها عنترة؟

ج: تنوع شعر عنترة بين الذاتي والقبلي موزعًا على الأغراض، وإن قل المدح والرثاء وطغى غزله العفيف في عبلة على سائر الأغراض.

س: ما مناسبة معلقته؟

  ج: أن رجلًا عابه بسواده وسواد أمه، وعيره بأنه لا يقول إلا القصائد القصار ( المقطوعات ) فحرك ذلك غيرته وقال له: ” ستعلم ذلك ” ونظم القصيدة في خمسة وسبعين بيتًا ضمنها خصاله ومكارم قومه وحسن دفاعه عنهم.

س: ما الموضوعات التي تدور حولها معلقته؟

ج: تبدأ بالبكاء على الأطلال، ووصف محبوبته عبلة، ثم الحديث عن الناقة ومشاهد الحرب، والفخر الذاتى وشجاعته، ثم يختمها بإنذار الثأر ممن سبه. ومطلعها:

هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ منْ مُتَـرَدَّمِ    أم هَلْ عَرَفْتَ الدَّارَ بعدَ تَوَهُّـمِ

س: ماذا قيل عن معلقة عنترة؟

ج: قيل: هي من أجمل المعلقات، ومن أسهلها لفظًا، وأكثرها انسجامًا، وأبدعها وصفًا.

س: بم اشتهرت معلقة عنترة؟ ولماذا؟

ج: اشتهرت بـ ( المذهبة )، وذلك لحسنها وروعتها.

7- الحارث بن حلزة

س: بم اشتهر الحارث؟ وما دوره في إنصاف قومه أمام عمرو بن هند؟

 ج: اشتهر بمعلقته، وكان له دور في الحرب التي وقعت بين بكر وتغلب، فكان في وفد بكر الذي أتى عمرو بن هند وخطيبهم النعمان بن هرم، فلما غضب ابن هند عليه وأوشك أن يقضى لبنى تغلب قال الحارث لقومه: ” إني قلت خطبة فمن قام بها ظفر بحجته وفلج على خصمه.. فرأوها أناسًا منهم، فلما قاموا بين يدي الملك لم يرضه إنشادهم، فقام الحارث وأنشد وبينه وبين الملك سبعة ستور؛ لأنه كان به برص فلما نظر عمرو بن كلثوم قال للملك: ” أهذا يناطقنى؟” فأجابه الملك حتى أفحمه. وأنشد الحارث معلقته ومطلعها:               آذَنَتْنَا بِبَينِهَا أَسْماءُ *** رُبَّ ثاو يُمَلُّ مِنْهُ الثَّوَاءُ

س: ما مناسبة المعلقة؟

ج: أثناء تحكيم عمرو بن هند بين بكر وتغلب بعد حرب البسوس ارتجل الحارث هذه المعلقة؛ ليستميل بها قلب الملك، وقد نجح في ذلك فقد انقلب ابن هند إلى جانب بني بكر.

س: ما الموضوعات التي تدول حولها المعلقة؟

و تدور حول البكاء على الأطلال،ووصف الناقة، والواشين،وهجاء تغلب،ومدح الملك،والفخر بالقبيلة.

س: ماذا يبدو في المعلقة من سماته؟

ج: تبدو في هذه المعلقة خبرة الشيخ وكثرة تجاربه وأناة الحكيم.

س: ما السمات الفنية للمعلقات؟

1- وضوح المعاني وقلة المبالغة أو الغلو فيها .

2- قلة التأنق في ترتيب المعاني والفِكر .

3- جودة استعمال الألفاظ في معانيها الموضوعة لها .

4- الأخيلة البديعة والتشابيه الطريفة والاستعارات الجميلة .

5- عدم تكلف المحسنات البديعية .

6- متانة الأسلوب بحسن إيراد المعـنى إلى النفس .

        التدريب الأول على درس  (المعلقات) سجل في النموذج التالي:

 

        التدريب الثاني على درس  (المعلقات) سجل في النموذج التالي:

للحصول على نسخة pdf للتدريبات  اضغط على الرابط التالي:

https://dardery.site/wp-content/uploads/2021/09/المعلقات.pdf

Advertisements

Mr.Ahmed Dardery

- معلم و باحث لغوي مصري عمل بتدريس اللغة العربية في مصر والبحرين حاصل على الماجستير من كلية دار العلوم بجمهورية مصر العربية - شارك في عدد من المشروعات البحثية ، فكان عضوا في فريق بناء معجم التعابير الاصطلاحية (2007)م توزيع دار أبو الهول – القاهرة - كان عضوا في مشروع مدونة الفصيح من مسموع الطفل العربي لجامعة جورج تاون - شارك في تأليف كتاب " المباحث النظرية في تعليم الكتابة العربية : دراسة وصفية نقدية وببليوجرافيا" الصادر عن مركز المللك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للعام 2019م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا يمكنك التصفح فأنت تستعمل حاجب الإعلانات من فضل قم بإغلاقه وأعد تحميل الصفحة