تدريبات إلكترونيةتدريبات إلكترونية أدب ونصوص 3ثتدريبات إلكترونية3ث

تدريبات على الأدب ” مدرسة المهاجر “التدريب الثالث”

الصف الثالث الثانوي

Advertisements

تدريبات على الأدب

 مدرسة المهاجر

“التدريب الثالث”

إعداد / أحمد درديري

تخير الإجابة الصواب لما يلي مما بين البدائل المتاحة  :-

1- قال : إيليا أبو ماضي :

نظــــرت دودة تدبّ علـــــــى الأرض         إلـــى بلبــــل يطيــــر ويصــــدح

فمضت تشتكي إلى الورق الساقط         في الحــــقل أنـــها لم تجنّــــــح

فأتــــت نمــــــلة إلــــــيها وقـــــالت         اقنعي واسكتي فما لك أصلـــح

Advertisements

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل

□  التأمل في الحياة والموت.                                                 

□  الحنين الجارف للوطن       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                             

□  استخدام اللغة استخداما خاصا

2- قال : إيليا أبو ماضي :

قالوا أَلَيسَ الحُسنُ في كُلِّ الدُنى                فَعَلام لما نَمدَح سِواها مَوطِنـــا 

فَأَجَبتَــــهُم إِنّي أُحِبُّ الأَحسَـــــنا                  أَبَداً وَأَحسَــــنُ ما رَأَيــتُ بِلادي 

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  الحنين الجارف للوطن       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                             

□  استبطان النفس الإنسانية               

3- قال الشاعر المهجري الشمالي رشيد أيوب:

لظلام الليل فضل في الحياة

مثلما للنور

أين لولا الليل حسن النيرات

أيها المغرور

فخذ الدنيا وما فيها.. وهات

خيمة الناطور

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  المغالاة في التجديد.                                                                    

□  التصرف في الأوزان والقوافي       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                             

□  استبطان النفس الإنسانية               

4- قال : إيليا أبو ماضي :

هَل أَنا قائِدُ نَفسي في حَياتي أَم مَقود            أَتَمَنّــــــى أَنَّني أَدري وَلَكِن لَستُ أَدري

وَطَريقي ما طَريقي أَطَـــــويلٌ أَم قَصير             هَل أَن أَصــــعَدُ أَم أَهبِـــــــطُ فيه وَأَغور

أَأَنا الــــسائِرُ في الدَربِ أَمِ الدَربُ يَسير            أَم كِلانا واقِف وَالدَهرِ يَجري لَستُ أَدري

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  التصرف في الأوزان والقوافي       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                             

□  استبطان النفس الإنسانية

  5- يقول رشيد سليم(الشاعر القروي)

وطَنِـــــــــــي لُـــبْـــــــنَـــــــــــانُ يَـــــــــــــا نـــَــــــــــــــــــــــجْـ  

                        وايَ فــِـــــــــــــــــــي قـــُــــــــرْبـِــــــــــــي وبــــُـــــــعـــــدِي

أيّ خُـــــــــــلْــــــــــدٍ شــَـــــــــاغـِــــــــلِـــــــــــي عـَــــنْــــــــــ  

                        كَ وأنْــــــــــــتَ الـــــخُـــــلْـــــــــــدُ عِــــــــــــــــــــــنـْـــــــدِي

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  التصرف في الأوزان والقوافي       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استبطان النفس الإنسانية               

6- قال : إيليا أبو ماضي :

لا يَكُن لِلخِصامِ قَلبَكَ مَــأوىً                       إِنَّ قَلبي لِلحَبيبِ أَصبَحَ مَعبَد

أَنا أَولى بِالحُبِّ مِنك وَأَحرى                        مِن كِساءٍ يَبلى وَمالٍ يَنــــفَد

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استبطان النفس الإنسانية               

7- يقول الشاعر ندره حداد:

لما أطلَّ الـــــخريف أدركتُ اخــــــفاقي           وقلت قول الاسيف سبحانه الــباقي

وفي فؤادي الضعيف أعددت أاشواقي           إلى النسيم اللطيف والجدول الباقي

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                            

□   الاتجاه إلى الطبيعة والامتزاج بها       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استبطان النفس الإنسانية               

8- قال : إيليا أبو ماضي :

قال الغـــدير لنفـــــــسه            يا ليــــتني نـــــهر كــــبير

مثل الفرات العــــذب أو             كالنيل ذي الفيض الغزير

تجري السفائن موقرات             فيــــه بالـــــــرزق الوفير

هيهات يرضى بالحــقير             من الـــــــمنى إلاّ الحقير

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  التصرف في الأوزان والقوافي       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                             

□  استبطان النفس الإنسانية               

9- يقول  ميخائيل نعيمة يصور أحزانه على وطنه أثناء الحرب العالمية الأولى:

أخي ! إنْ ضَجَّ بعدَ الحربِ غَرْبِيٌّ بأعمالِهْ

وقَدَّسَ ذِكْرَ مَنْ ماتوا وعَظَّمَ بَطْشَ أبطالِهْ

فلا تهزجْ لمن سادوا ولا تشمتْ بِمَنْ دَانَا

بل اركعْ صامتاً مثلي بقلبٍ خاشِعٍ دامٍ

لنبكي حَظَّ موتانا

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

10- يقول الشاعر زكي قنصل المغترب في الأرجنتين:

أنا إن شكوت فدمعتي من جفنكم                   وإذا شدوت فـــصوتكم قيثـــاري

مرحى بني أمي لأنتم مفــــزعي                    في النـــائبات وأنتـــــمُ  أظفاري

في ظلكم نبتت  خوافي شهرتي                    وزها جناحي واستـــطار غباري

 تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□   الاتجاه إلى الطبيعة والامتزاج بها       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية               

11- يقول الشاعر: ندرة حداد :‏

إلى غدير صغير قد كان بالقرب يجري‏          هـــــويته وكأني أهوى فتاة بخـــــدر‏

أزوره مستعيناً على تقلّــــــب دهري‏           فكنت أغسل همي به وأطرح فقري‏

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية   

12- قال إيليا أبو ماضي :

قالَ اللَــيالي جَرَّعَتني عَلقَــــماً                 قُلتُ اِبتَسِم وَلَئِن جَرَعتَ العَلقَما

فَلَــــــــعَلَّ غَيرَكَ إِن رَآكَ مُرَنَّمــاً                 طَــــرَحَ الكَــــآبَةَ جانِباً وَتَرَنَّمــــا

أَتُراكَ تَــــــغنَمُ بِالتَبَــــرُّمِ دِرهَماً                 أَم أَنتَ تَخسَرُ بِالبَشاشَةِ مَغنَما

يا صاحِ لا خَطَرٌ عَلى شَفَتَيكَ أَن                 تَتَلَثَّمـــا وَالوَجــــهِ أَن يَتَحَطَّـــما

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  الدعوة إلى التفاؤل رغم قسوة الحياة  

13- قال إيليا أبو ماضي :

يَأبى فُـــؤادي أَن يَميــــلَ إِلى الأَذى            حُــــبُّ الأَذِيَّةِ مِن طِباعِ الـــعَقرَبِ

إِنّي إِذا نَــــزَلَ البَـــــلاءُ بِصاحِبـــــي             دافَعتُ عَنهُ بِناجِذي وَبِمِــــخلَبي

وَشَدَدتُ ساعِدَهُ الضَعيفُ بِساعِدي              وَسَتَرتُ مَنكِبَهُ العَرِيَّ بِمَنـــكِبي

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية               

14- يقول نسيب عريضة

يا نفس هل لك في الفِصال                فالجســـمُ أعياه الوِصــــــال

حـــــمَّلتِه ثقلَ الجِـــــــــبال                 ورَذَلتِــــــه لا تَحــــــــــفِلِين

عطشٌ وجوعٌ واشـــــــتياق                 اســـــفٌ وحزنٌ واحـــــتراق

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  التأمل في الكون والحياة والموت       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                                         

□  استبطان النفس الإنسانية               

15-  يقول جبران خليل جبران:

هل اتـخـذت الغابَ مثلــي               مــــــنزلا دون القـــــصور

وتتبــــــعت السواقــــــي                وتســـــلقت الصـــــخور

هل جلست العصر مثلي                 بين جفنـــــات الـــــعنب

والعناقـــــــــيد تدلــــــت                 كثــــــريات الذهــــــــب

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  الدعوة إلى التفاؤل رغم قسوة الحياة  

16- يقول الشاعر القروي:

يا قومُ هذا مسيحيٌّ يذكّركم                 لا يُنهِض الشرقَ إلا حبُّنا الأخوي

فإن ذكرتم رسول الله تكرمة                 فبلّغوه سلام الشاعر القــــروي

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية، والتسامح الديني                                                    

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  استعمال اللغة الحية                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية

17- يقول ندره حداد:

يا ابن عمي أنا ممــــن                   وجـــــدوا الأديان علة

كل يوم بين أهل الدين                   تجهــــــيز وحمـــــلة

ملة تطــــلب أن تجتاح                    باســــــم الدين ملة

من أسباب هجرة شعراء المهجر  لأوطانهم  كما تفهم من الأبيات:

□  الرغبة في الكسب المادي.                                                             

□  الرغبة في الحرية       

□  الصراعات الدينية والمذهبية                                                          

□  الرغبة في الترحال والسفر

18- يقول ميخائيل نعيمة:

وافتح اللهم أذني

كي نعي دوما نداك

من علاك

في ثغاء الشاة  ، في زأر الأسود

في نعيق البوم،  في نوح الحمام

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  الميل إلى استخدام الرمز                                                               

Advertisements

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  النزعة الروحية                                                                       

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

19- قال إيليا أبو ماضي :

أنا ما وقفت اليوم فيكم موقـــــفي                 إلا لأنــــــــــــــدب حـــــــــالة الـــــــتعــساء

علًي أحــــرك بالقريض قــــلــوبكم                 إن الــــقلـــــوب مــــــــواطــــن الأهــــــواء

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية.                                                                        

□  الحنين الجارف للوطن       

□  الإيمان بدور الشعر في تهذيب النفس                                                

□  استبطان النفس الإنسانية               

20- قال إيليا أبو ماضي :

أصغي إلي صوت الجـــداول                  جــــــاريات في السفــــــوح

واستنشقي الأزهار في الـ                   جنـــــات ما دامــــــت تفوح

وتمتعي بالــشهب في الـــ                   أفــــــلاك ما دامـــــت تـلوح

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير                                                         

□ الاتجاه إلى الطبيعة  والامتزاج بها       

□  استعمال اللغة الحية                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية   

21- قال إيليا أبو ماضي :

إِن يَكُ المَـــــوتُ رُقاداً           بَعــــــدَهُ صَحوٌ طَــــويل

فَلِماذا لَيــــــسَ يَبقى           صَحــــوُنا هَذا الجَــميلِ

وَلِماذا الــــمَرءُ لا يَدري          مَتى وَقـــــــتُ الرَحيل

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية، والتسامح الديني                                                    

□  التأمل في حقائق الكون والموت والحياة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية   

22- يقول نسيب عريضة:

تخذت أميركا وطناً عزيزاً                   فكانت لي كأحسن ما اتخذتُ

أتاها للغنى غيري وإني                   كما جاءوا مع الإقــــدام جئتُ

ولكني طلبت بهـــا حياة                   مع الحـــــــرية المثلى فنِلْتُ

من أسباب هجرة شعراء المهجر  لأوطانهم  كما تفهم من الأبيات:

□  الرغبة في الكسب المادي.                                                             

□  الفرار من الاستبداد السياسي وكبت الحريات       

□  الرغبة في الدراسة والعلم                                                                         

□  الأول والثاني   

23- قال إيليا أبو ماضي :

فَقُلتُ يا رَبِّ فَصلَ صَيفٍ                   في أَرضِ لُبنانَ أَو شِــــتاء

فَإِنَّني هَـــــــهُنا غَريبٌ                     وَلَيــــــسَ في غُربَةٍ هَناء

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  التأمل في حقائق الكون والموت والحياة                                                         

□  الحنين إلى الأوطان  

□  الامتزاج بالطبيعة                                                          

□  استبطان النفس الإنسانية   

24- يقول الشاعر القروي:

أنظر حولـــــــــي لا أراك                   والعين لا ترضى سواك

كم ملئت منك ضيـــــــاء                    فأصبــــــــحت تملأ ماء

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  الميل إلى استخدام الرمز.                                                              

□  استخدام نظام القافية المزدوجة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

25- يقول ميخائيل نعيمة:

يانهر هل نضبتَ ميــــاهك                 فانقطــــــعت عن الخرير؟

أم قد هرمت وخار عزمك                   فانثنــــــيتُ عن المسير؟

بالأمس كُــــــنت مــرنماً                    بين الـــــحدائقِ والزهور

تتلــــــــو على الدنيا وما                    فيهـــــــا أحاديث الدهور

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  استعمال اللغة الحية المعبرة                                                           

□ الاتجاه إلى الطبيعة و الامتزاج بها       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية   

26- قال إيليا أبو ماضي :

أرضُ آبائِنــــــا عَليكِ سَــــلامٌ           وسَقَى الله أنفُــــــــــسَ الآباءِ

ما هَجرنَاكِ إذ هَجرنَاكِ طَوعاً            لا تَظُنِّي العُـــــقوقَ في الأبْنَاءِ

يُسأمُ الخُلدُ والحــــــياةُ نَعيمٌ            أفترضَى الخُلودَ في البَأساءِ؟

من أسباب هجرة شعراء المهجر  لأوطانهم  كما تفهم من الأبيات:

□  الرغبة في الكسب المادي.                                                             

□  الرغبة في الحرية       

□  الصراعات الدينية والمذهبية                                                          

□  الرغبة في الترحال والسفر

27- قال إيليا أبو ماضي :

لَيسَ بي داءٌ ولكِنّــــــــــــي امرُؤٌ               لَستُ في أرضي ولا بَينَ صَحابي

أَنا في نيويوركَ بالجسمِ وبالروحِ                في الــــشَرقِ على تِلكَ الهِضابِ

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  النزعة الروحية، والتسامح الديني                                                    

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  استبطان النفس الإنسانية   

28- يقول نسيب عريضة:

كفّنوهُ

وادفنوهُ

أسكنوهُ

هوَّةَ اللحد العميق

واذهبوا لا تندُبوه

فهو شعبٌ ميتٌ ليس يُفيق

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  الميل إلى استخدام الرمز                                                   

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

29- ويقول شكر الله الجر:

إيه لــبنان يشـــهد الله أنا               ما هجرناك عن قِلى وصلابهْ

إنما أصبح الــمقام بأرض                الأَرْز للــــــــــحر ذلة ومعابهْ

كيف لا يهجر الأبيّ مكاناً              مـــــــــــلأ اليأس جوّه ورحابه

من أسباب هجرة شعراء المهجر  لأوطانهم  كما تفهم من الأبيات:

□  الرغبة في الكسب المادي.                                                             

□  الرغبة في الحرية       

□  الصراعات الدينية والمذهبية                                                          

□  الرغبة في الترحال والسفر

30- قال إيليا أبو ماضي :

صاحت الضفدع لما شاهدت

حولها في الماء أظلال النجوم

يا رفاقي ‍ يا جنودي‍ احتشدوا

عبر الأعداء في الليل التخوم

فاطردهم ، واطردوا الليل معا

إنه مثلهم باغ أثيم

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الشكل:

□  التأمل في الموت والحياة.                                                             

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  المغالاة في التجديد                                                         

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

31- قال إيليا أبو ماضي :

عندما أبدع هذا الكونَ ربُّ العالمَينا

ورأي كلَّ الّذي فيه جميلاً وثميـناً

خلق الشّاعر … كي يَخلُق للنّاس عُيـوناً

تَبصُر الحُسنَ وتهواه حِراكاً وسكوناً

وزماناً ومكاناً وشُخوصاً وشؤوناً.

تشير الأبيات إلى سمة من سمات المضمون لدى شعراء المهاجر:

□  النزعة الروحية.                                                            

□  الإيمان بدور الشعر في إعلاء قيم الحق والخير والجمال       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

32- قال إيليا أبو ماضي :

وَأَنشَأَ جَنّاتٍ وَأَجرى جَــــداوِلاً                 وَمَدَّ المُروجَ الخُضرَ في كُلِّ جانِبِ

يشير البيت السابق إلى سمة من سمات شعراء المهاجر :

□  المغالاة في التجديد والخروج على قواعد اللغة.                         

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  الحنين إلى الأوطان                                                        

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

33- يقول جبران خليل جبران:

” لكم من اللغة العربيّة ما شئتم ، ولي منها ما يُوافق أفكاري وعواطفي ….لكم منها القواميس ، والمعجمات ، والمطوَّلات ، ولي منها ما غربلته الأذن ، وحفظته الذاكرة من كلام مألوف مأنوس ، تتداوله ألسنة الناس في افراحهم وأحزانهم “

تشير المقولة السابقة إلى سمة تميز بها شعراء المهجر من حيث الشكل  وهي:

□  الميل إلى الرمز.                                                            

□  التجديد في موسيقا الشعر       

□  استخدام اللغة الحية المعبرة                                                           

□  استخدام القصة وسيلة للتعبير         

34- يقول الشاعر القروي:

تَحَيَّرَ بي عَـــــــــدُوَّي إِذ تجنَّــــى            عليَّ فما سألتُ عن التـــجني

يبالِغُ في الخِصامِ وفي التجافي             فأغرقُ في الأناةِ وفي التأني

أودُّ حــــــــياتَهُ ويودُّ مــــــــــوتي            وكمْ بينَ التَمَــــــني والتَجني

تمثل الأبيات سمة  من سمات مدرسة المهاجر من حيث الموضوع:

□  التجديد في موسيقا الشعر                                                              

□  الامتزاج بالطبيعة       

□  الحنين إلى الأوطان                                                                    

□  النزعة الروحية.

35- يقول نسيب عريضة:

       يا صاحبَيّ لقد مضى

زَمَنُ النَبالةِ والكَرَم

أيامَ كان المرءُ يُعرَفُ

بالإباءِ وبالشيَم

وأرى الوَرى لا يسالونَ

عن الشَهامةِ والشَمَم

بل يَسألونك كم جمعتَ

ولو جَمَعتَ بِسفكِ دم

ما أسخَفا

تشير هذه الأبيات إلى :

حنين شعراء المهجر إلى أوطانهم                    

الضيق بالحرية المطلقة  في الغرب

الشكوى من الفقر وضيق الرزق                      

الموازنة بين القيم الروحية في الشرق والحياة المادية في الغرب

 

      التدريب (3).في الأدب (مدرسة المهاجر) سجل في النموذج التالي:

 

الدرس التالي (تدريبات على الأدب ” المدرسة الواقعيةالتدريب الأول“) اضغط الرابط

 

Advertisements

Mr.Ahmed Dardery

- معلم و باحث لغوي مصري عمل بتدريس اللغة العربية في مصر والبحرين حاصل على الماجستير من كلية دار العلوم بجمهورية مصر العربية - شارك في عدد من المشروعات البحثية ، فكان عضوا في فريق بناء معجم التعابير الاصطلاحية (2007)م توزيع دار أبو الهول – القاهرة - كان عضوا في مشروع مدونة الفصيح من مسموع الطفل العربي لجامعة جورج تاون - شارك في تأليف كتاب " المباحث النظرية في تعليم الكتابة العربية : دراسة وصفية نقدية وببليوجرافيا" الصادر عن مركز المللك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للعام 2019م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا يمكنك التصفح فأنت تستعمل حاجب الإعلانات من فضل قم بإغلاقه وأعد تحميل الصفحة